ثقافة صف ديناميكي

خمس خطوات لأنشاء ثقافة صف ديناميكي

ماذا تفعل عندما يكون لديك أكثر من 27 طالباً وطالبة في فصل دراسي واحد مع مستويات إنجاز اجتماعية واقتصادية مختلفة، مع إعاقات وشخصيات مختلفة، مع مشاكل في الانضباط، ومع خلفيات عرقية متنوعة؟ يجب عليك إنشاء ثقافة في فصلك الدراسي حيث يحترم الطلاب أنفسهم، ويحترموك، ويحترمون الغير. بسبب التنوع، من المهم أن يعمل الطلاب معاً كفريق واحد حتى تتمكن انت من التدريس بفاعلية

أحدى الطرق لتحقيق ذلك هو خلق ثقافة الصف الحيوي باستخدام خمسة عناصر أساسية، إذا واظبت على تنفيذهم، سوف يساعدوك على إدارة صفك كي تتمكن من التعليم ويتمكن الطلاب من التعلم

أولاً: التعليم المتعمد

التعليم المتعمد يزوّد الطلاب بمهام ووظائف مصممة خصيصاً لنقاط قوتهم وضعفهم الأكاديمي. هذا التعليم يزيد من استقلالية الطالب من خلال توفير فرص لممارسات إضافية في مجالات الضعف و / أو توسّع مجالات تعلمه. وهذا يتم إما من خلال مجلد يحتفظ به الطالب في مكتبه ليضع فيه المعلم أوراق العمل التي تستهدف مهارات معينة أو جدولة وقت معين على الكومبيوتر باستخدام المواقع التعليمية التي تستهدف مهارات محددة

وجود مهام معدّة مسبقاً ومتاحة يساعد في خلق فصول دراسية سلمية ومتناغمة حيث يساهم فيها جميع الطلاب، والمشاركة تعني مشاكل سلوكية أقل

ثانياً: التناسق

انعدام الاتساق أمرٌ مربك، لهذا يجب أن نحرص على فرض الروتين والاتساق خلال الأسابيع القليلة الأولى من المدرسة بينما يتم تأسيس ثقافة الفصل الدراسي. لسوء الحظ، هذه هي الخطوة التي يستسلم فيها العديد من المعلمين. هذا أمر طبيعي جداً لأنه الحفاظ على الاتساق أمر مرهق. فإنه يتطلب منك أن تكون متكرراً في عملك ومحدوداً في حواراتك مع الطلاب. يتم تعزيز ثقافة الفصول الدراسية عندما يتعلم الطلاب أن المعلم عادل ونزيه وأن القواعد تنطبق على الجميع

ثالثاً: قوة العلاقات

من المهم بناء علاقة مع الطلاب خلال الأسابيع الستة الأولى من الفصل الدراسي لتتطور إلى علاقات احترام متبادل. قد يتمثل هذا من خلال تحية كل طالب على حدة باستخدام اسمه قبل دخولهم الى الفصل الدراسي. كذلك تستطيع أن تطلب من طلابك تشكيل صفاً ليقفوا فيه بدون التحدث مع بعض. تذكر، التحديد مهم هنا، أن تطلب منهم أن يصطفوا بهدوء هو أمر مختلف عن أصطفافهم بدون التحدث مع بعض. ثم على كل طالب أن يحييك بأسمك وأنت تفعل الشيء نفسه. هذه أيضا وسيلة جيدة لمعرفة جميع أسماء الطلاب

مع تقدم السنة الدراسية ستعرف المزيد عن الطلاب وعن أسرهم، تستطيع سؤالهم عن احوالهم واحوال والديهم أو أشقائهم. في بعض الأحيان مجرد سؤالك إذا كانوا يقضون صباحاً ممتعاً، أو تقول أنك سعيد لرؤيتهم اليوم هو دليل كافي للطلاب على اهتمامك بهم

رابعاً: اجتماعات الصف

عقد اجتماعات الصف في بداية اليوم هي وسيلة أخرى لخلق ثقافة فصول دراسية ديناميكية. جميع الطلاب، وخاصة طلاب الابتدائية، لديهم العديد من القصص التي يرغبون بسردها عن ما هو مهم بالنسبة لهم. الاستماع الفعال لهم والاستجابة معهم من خلال طرح الأسئلة أو تقديم التعليقات تجلب الابتسامة عادة لأي طالب. هذا هو الوقت الذي نناقش فيه ما الذي يسير على ما يرام، وما الذي نحتاج إليه لتحسين نمونا. قم بتشجيع الطلاب على أن يكونوا صادقين في كلا المجالين من خلال شرحك لهم أنك كمدرس ليس واجبك فقط تعليمهم أكاديمياً بل تعليمهم سبل التعايش والتواجد في مجتمع ديمقراطي. ستواجه الكثير من الصعوبات أذا كان طلابك غير صادقين

خامساً: ستين ثانية للانتقال

خفض مقدار الوقت الذي يحتاجه الطلاب للانتقال من نشاط الى آخر أمر بالغ الأهمية لنجاح الفصول الدراسية. نادراً ما يحتاج الطلاب أكثر من 60 ثانية للانتقال من نشاط إلى آخر، إذا كانت النشاطات منظمة، حيث يعملون فيها معاً، ويتحملون مسؤولية وقتهم

إذن ماذا تفعل عندما يكون لديك أكثر من 27 طالباً وطالبة في فصل دراسي واحد مع مستويات إنجاز اجتماعية واقتصادية مختلفة، مع إعاقات وشخصيات مختلفة، مع مشاكل في الانضباط، ومع خلفيات عرقية متنوعة؟ يمكنك استخدام هذه الخطوات الخمس السهلة لخلق ثقافة فصول دراسية ديناميكية

Related Resources

View All Tags



Do NOT follow this link or you will be banned from the site!